### [[Navigating Incompatibility in Relationships]] #Relationships #Communication #Personal_Growth #Psychology #Self_Awareness In any type of relationship, incompatibility doesn't necessarily mean failure. It might potentially mean an end to a relationship, but I rarely see a relationship ending as "failure". Lifestyles, values, aspirations, needs, goals, and many other elements need to be compatible. And if they are not, it does not mean that the relationship has failed; it merely means that there is an incompatibility that needs to be addressed. And if the relationship ends due to incompatibility, this is potentially a success. Failure occurs when compatibility issues are ignored, resulting in a high-on relationship that can be detrimental to one or both partners' well-being. Additionally, compatibility is dynamic. A relationship may have been compatible once but is not anymore, and vice versa. What about compromise? I strongly oppose building any type of relationship on compromise, ESPECIALLY if the compromise is asymmetrical. Compromises need to be timed, measurable, and most importantly, communicated. When a party makes a compromise, it needs to be communicated as such, and the constraints of the compromise should be agreed upon. Example: "I don't like eating vegan food, but I'll make a compromise on this vacation to only go to vegan restaurants." Or "What I really wanted is to get my Master's degree, but as a compromise for our relationship, I'll push that for ONE YEAR so you can take that 1-year contract in X Country." Uncommunicated and unconstrained compromises are a ticking bomb. Those are often hidden behind words such as "Sure baby, anything for us/you" or "I'll do whatever it takes to make this work." Or "I don't mind, you decide." > [!rtl]- بالعربي > > في أي نوع من العلاقات، لا يعني عدم التوافق بالضرورة الفشل. قد يعني بشكل محتمل نهاية العلاقة، ولكن نادرًا ما أرى العلاقة تنتهي كـ"فشل". يجب أن تكون أساليب الحياة والقيم والطموحات والاحتياجات والأهداف وعناصر أخرى كثيرة متوافقة. وإذا لم تكن كذلك، فهذا لا يعني أن العلاقة قد فشلت؛ بل يعني ببساطة أن هناك عدم توافق يحتاج إلى التعامل معه. > > وإذا انتهت العلاقة بسبب عدم التوافق، فهذا يعتبر نجاحًا بشكل محتمل. يحدث الفشل عندما تُتجاهل قضايا التوافق، مما يؤدي إلى علاقة مرتفعة تكون ضارة لصحة أحد أو كلا الشريكين. > > بالإضافة إلى ذلك، القابلية للتوافق هي ديناميكية. قد تكون العلاقة كانت متوافقة في وقت ما ولكن لم تعد كذلك، والعكس صحيح. > > ماذا عن التسوية؟ أنا أعارض بشدة بناء أي نوع من العلاقات على التسوية، وخاصة إذا كانت التسوية غير متماثلة. تحتاج التسويات أن تكون موقوتة وقابلة للقياس، والأهم من ذلك تحتاج إلى التواصل. عندما يقوم طرف بتسوية، يجب أن يتم التواصل حول هذا الأمر، ويجب أن يتم الاتفاق على حدود التسوية. > > مثال: "لا أحب تناول الطعام النباتي، ولكن سأتسوى في هذه العطلة بالذهاب فقط إلى مطاعم نباتية." أو "ما أردت حقًا هو الحصول على درجة الماجستير، ولكن كتسوية لعلاقتنا، سأؤجل ذلك لمدة سنة واحدة حتى تستطيع الذهاب لهذا العقد لمدة سنة في البلد الـ X." > > التسويات غير المتواصلة وغير المقيدة هي قنبلة موقوتة. وغالبًا ما تكون هذه المسائل مخفية وراء عبارات مثل "بالتأكيد حبيبي، أي شيء من أجلنا/من أجلك" أو "سأفعل ما يلزم لجعل الأمور تسير" أو "لا أمانع، قرارك." > [!seealso] Related Thoughts > > Related thoughts will appear here when available.